الأمين العام يوقع على إعلان المنستير ويشارك في مؤتمر للأحزاب الديمقراطية بشمال إفريقيا

مدينة سوسة ومدينة منستير -تونس




شارك حزب التجمع من اجل موريتانيا "تمام"  بتونس يومي 14و 15 في الأنشطة التالية :

ندوة رهانات التنمية والتقدم في منطقة شمال إفريقيا


أقيمت بمدينة سوسة ندوة رهانات التنمية والتقدم في شمال إفريقيا و أشرف على افتتاحها السيد محسن مرزوق أمين عام حركة مشروع تونس، محاورها الكبرى توزعت حول حصتين تناولت الأولى موضوع: الدين والسياسة والإرهاب، تحت إشراف أيمن البجاوي وسجلت مداخلتي السيدين إلياس العماري أمين عام حزب الأصالة والمعاصرة، من المغرب، وعبد العزيز بلعيد رئيس جبهة المستقبل الجزائرية.

كما طرحت الحصة الثانية، تحت إشراف السيدة حميدة مرابط، رهانات الانتقال الديمقراطي والتنمية في المنطقة، وتضمنت مشاركات السادة:
محسن بلعباس أمين عام حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية من الجزائر، في موضوع رهانات الانتقال الديمقراطي والحبيب بلكوش، عن حزب الأصالة والمعاصرة، حول حقوق الإنسان، وسليم التلاتلي عضو المكتب السياسي لحركة مشروع تونس، حول الاقتصاد والتنمية كلفة اللا مغرب، وأحمد ولد بدو أمين عام حزب التجمع من أجل موريتانيا تمام، وخالد دهينة عضو المكتب السياسي لحزب طلائع الحريات من الجزائر حول رهانات دول شمال إفريقيا، بالإضافة إلى المداخلة التي قدمها السيد المصطفى بنعلي حول الديمقراطية والتنمية.



 

 

اللقاء التشاوري الأول للأحزاب الديمقراطية بشمال إفريقيا

أقيم بمدينة المنستير يوم14 أبريل 2018  اللقاء التشاوري الأول، الذي جمع  الأحزاب الديمقراطية بشمال إفريقيا، بدعوة من حركة مشروع تونس وتجاوبا مع اعلان الجزائر 11مارس 2017 الذي  دعى إليه حزب التجمع الوطني لثقافة والديمقراطية rcd خلال مؤتمره الخامس
وعلى اثر المناقشات التي جرت في الإجتماع تم الإتفاق على "إعلان المنستير " هذه أبرز نقاطه

– بذل كل جهود التعاون والتنسيق والعمل على المساهمة في بعث روح جديدة في منطقة شمال إفريقيا استلهاما من روح مؤتمر طنجة في أبريل 1985.
– أن طموحات شعوبنا إلى التنمية و الأمن و التقدم و النهوض الحضاري لا يمكن ان تتحقق بدون السلام والاستقرار وسيادة دولة القانون و الديمقراطية والعدالة الاجتماعية والمساواة بين الجنسين.
– إن التاريخ السياسي والاجتماعي لكل دولة يحدد خصوصيات مسارها واختياراتها السيادية التي يتوجب احترامها و النهي عن التدخل في شؤونها الداخلية مع التأكيد على وحدة جميع بلدان شمال إفريقيا.
– أن الروابط الجغرافية والتاريخية والحضارية بين شعوب منطقة شمال إفريقيا تحتم عليها التعاون الاقتصادي و السياسي والثقافي إقليميا وتنسيق مواقفها التضامنية من القضايا العادلة و الوقوف مع الشعب الليبي في دفاعه عن وحدته الوطنية والمساهمة في المصالحة الوطنية الشاملة و جمع السلاح لضمان الأمن و الاستقرار في دول شمال إفريقيا.
– أن الإرهاب والتطرف و الخلط بين الدين والسياسة والانتشار الفوضوي للسلاح تشكل تهديدا حقيقيا للمنطقة و تماسك مجتمعاتها.
– أن تقدم أقطارنا يتحتم عليهاالانفتاح والانخراط الذكي في التحولات الجديدة التي أصبحت تفرضها ثورة تكنولوجيا المعلومات وذلك دون المساس بسيادة دولنا أوالإذعان للتدخل الأجنبي في شؤون ها الداخلية.
– أن حيوية مجتمعاتنا تقوم على التنوع اللغوي و الثقافي اللذان شكلا عبر التاريخ مصدرا إغناء للترابط و التعايش في عبقرية فريدة.
– أن التعاون بين القوى التقدمية الحية الحزبية والمدنية هو أساس صلب للتعاون الإستراتيجي بين دولنا.

وعلى هذا الأساس اتفقت الأحزاب المجتمعة على ما يلي :

– تأسيس هيئة مؤقتة عليا للتنسيق بينها تحت مسمى شبكة الأحزاب الديمقراطية في شمال إفريقيا تتشكل من قادة الأحزاب المشاركة في لقاء المنستير
– تبادل التجارب وتعزيز التعاون والتنسيق على مختلف المستويات الحزبية والبرلمانية والنسائية و الشبابية والاقتصادية والثقافية وغيرها.
– تقريب وجهات النظر السياسية بينها حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك عبر تنظيم لقاءات سنوية.

كما وقع الاتفاق على الالتقاء مجددا قبل نهاية سنة 2018 في طنجة على أن يشكل حزب الأصالة و المعاصرة لجنة تحضيرية لمواصلة التشاور.

 

التجمع من اجل الثقافة و الديمقراطية : محسن بلعباس

جبهة المستقبل : عبدالعزيزبلعيد

طلائع الحريات : خالد دهنية

الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية : جواد شفيق

الأصالة والمعاصرة : إلياس العمري

جبهة القوى الديمقراطية : مصطفى بنعلي

حزب ليبيا الامة: احمد دوغة

حزب الائتلاف الجمهوري: عزالدين عقيل

حركة المستقبل الليبية : عبدالهادي إبراهيم

التجمع من اجل موريتانيا : احمد ولد بدو

حركة مشروع تونس: محسن مرزوق

 

 

 

 

 

 

 

مصدر الصور مواقع انترنت وصفحة مشروع تونس على الفيس بوك

كن أنت أول من يُعلق:

الرجاء الذهاب الى البريد الكتروني لتنشيط حسابك.