مهرجان اللجنة الوطنية لنساء حزب تمام في الكلم 8 بمقاطعة الرياض

صور من مهرجان اللجنة الوطنية لنساء حزب تمام مساء اليوم الاحد 31 مارس في الكلم 8 بمقاطعة الرياض



نظمت اللجنة الوطنية لنساء حزب التجمع من أجل موريتانيا "تمام" مساء أمس الأحد بمقاطعة الرياض في ولاية نواكشوط الجنوبية مهرجانا شعبيا تحت شعار "حزب تمام من المواطن واليه"؛ حضرته جماهير الحزب بالمقاطعة وأعضاء لجنته النسائية وبعض أعضاء مكتبه التنفيذي.

وقالت رئيسة اللجنة الوطنية لنساء الحزب مريم مختار لي في كلمة لها أن الحزب يولي أهمية خاصة للمرأة ويعطيها المكانة اللائقة بها، باعتبارها لبنة بناء المجتمع ومربية الأجيال والمدرسة الأساسية التي يعتمد عليها في تربية وتكوين الأجيال.

وانتقدت مريم لي المعاملة التي تتعرض لها المرأة الموريتانية المطلقة بسبب تعطيل العمل بمدونة الأحوال الشخصية، وغياب الوعي لدى النساء بحقوقهن "المشروعة"، وتحكم العادات التي تمنعهن من متابعتها.

واستعرضت فقرات من البرنامج السياسي لحزب تمام وخصوصا ما يتعلق بدعوته إلى إنشاء محاكم خاصة بالأحوال الشخصية تعنى بإنصاف المرأة والأطفال وحماية حقوقهم في النفقة والعلاج والتعليم والتربية.

وبدوره ذكر أمين عام الحزب أحمد ولد بدو بالموقف الشجاع الذي اتخذه رئيس الحزب يوسف ولد حرمة ولد ببانا من الحوار الوطني من خلال المشاركة في اللقاء التشاور التمهيدي الموسع الأخير وتأكيده في مناسبات عديدة على أن أفضل وسيلة لحل مشاكل موريتانيا هي الحوار.

وأشار الى أن التجربة أثبتت أن موقف حزب التجمع من أجل موريتانيا (تمام) من الحوار الوطني كان صائبا وهو الذي دفع بقية أحزاب المنتدى إلى التفكير الجدي في مواصلة التنسيق من أجل الدخول في حوار وطني شامل يخرج موريتانيا من أزمتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تتخبط فيها منذ عقود.

بعد ذلك تعاقب على منصة الخطابة العديد من قادة الحزب ومناضليه ، أشادوا كلهم بالحزب وبموقفه وقادته ودعوا الحاضرين إلى المشاركة الفاعلة في حملة الانتساب التي يعتزم الحزب افتتاحها خلال الأيام القليلة المقبلة.

كن أنت أول من يُعلق:

الرجاء الذهاب الى البريد الكتروني لتنشيط حسابك.